سرديات من زمن الفرجة

sardi

بتنوعها الهوياتي وتبايناتها الطبقية التي ترسمها البرجوازيات الكولونيالية، وبدينامياتها الاقتصادية الرعوية والدولتية، تشكل سورية واحدة من أكثر كيانات العالم العربي هشاشة

عن المواطنة وحرمة الدم

المواطنة هي روح العقد الوطني المؤسس، وهي التي تجعل من دولةٍ ما وطناً، وأما غيابها فإنه يجعل من الدولة «دولة فحسب»، وإذا كان حق الحياة وحرمة الدم المترتبة عليه حقاً إنسانياً راسخاً في شرعة حقوق الإنسان