السلطان الحديث: المنابع السياسية والاجتماعية للطائفية في سوريا2

بشار الأسد مؤدياً صلاة العيد.

الجزء الثاني من نص تنشره الجمهورية على ثلاث حلقات لمحاولة بلورة مفهوم الدولة السلطانية المحدثة، ومقاربة الطائفية بوصفها أحد أوجه هذا النظام القائم على ثلاثية البيعة والفتنة والأبد.

السلطان الحديث: المنابع السياسية والاجتماعية للطائفية في سوريا1

يحاول هذا النص المطول الذي تنشره «الجمهورية» على ثلاث حلقات بلورة مفهوم الدولة السلطانية المحدثة، ومقاربة الطائفية بوصفها أحد أوجه هذا النظام القائم على ثلاثية البيعة والفتنة والأبد.

النظر إلى السوريين السنيين كآخر

ذهب مراسل صحفي لمحطة تلفزيونية سورية حكومية إلى مدينة حماه في بدايات شهر آب من عام 2011 من أجل إجراء مقابلات مع السكان في هذه المدينة إثر حصار النظام السوري لها. كان الحصار جزءاً من قمع القوات الأمنية الموالية للرئيس

عن فرص نجاح طائفة سنية سياسية في سوريا

• مقدمة الزمن العالمي “الغربي“ “Islamicus Hominos is inherently insecularable”! “الإنسان المسلم غير قابل للعلمنة بشكل فطري“! هذه جملة اقتبسها د. صادق جلال العظم عن فيلسوف أميركي معاصر في إحدى محاضراته على مدرجات كلية الآداب في جامعة دمشق في أسبوع الفلسفة السنوي منذ سنوات عديدة. استخدم هذا الفيلسوف الأميركي

مقاربة ثنائية (سنّي-علوي) في الثورة السورية: كيف وصلنا إلى المجازر الحالية؟

يحاول ياسر نديم السعيد في هذه الورقة مناقشة الثنائية الطائفية سنّي-علوي واستعراض تاريخ إشكالية وصولاً إلى دموية العلاقة بين الأكثرية السنية والأقلية العلوية التي توصف بالحاكمة في سوريا.