ريم الناصر

&

ريم الناصر
٤ تشرين الأول ٢٠١٧

كان الحاجز عند نزلة شحادة، والقناصة في الاتجاهين. لم يبقَ شيء أمامنا، إما أن نموت أو نصل بسلامة، لكننا استطعنا النجاة رغم كل هذا، وقطعنا إلى الطرف الآخر مودعين مدينتنا المدمرة، وأهلنا الذين تنتشر أشلاؤهم في كل مكان.