الاستثنائية الأميركية في سوريا: الإيمان والهرطقة