في الهزيمة والخسارة، بين الأمس واليوم