دمشق

بيسان السعيد
٢٩ آذار ٢٠١٨

في نصها الأول ضمن «زمالة الجمهورية للكتّاب الشباب»، تكتب بيسان السعيد عن مساحة العمل التي تُقدِّمُها المنظمات في دمشق، التي باتت أشبه بغرفٍ لتفريغ الطاقة، وتَجَنُّب التحديق في القبضة الأمنية الخانقة التي تحاصر الجميع.

سلمى الصايغ
٢٠ تشرين الأول ٢٠١٧

ماذا يوجد وراء الموت؟ لا أظن أنه يوجد كائن بشري ينتمي لدول العالم الثالث ويتجاوز عمره العشرون عاماً لم يخطر له هذا السؤال، ليس أننا جميعنا نمتلك نوايا انتحارية، ولكن التفكير بالانتقال الوحيد المتاح دون أي تعقيدات لاحقة يبدو مغرياً.