رزان زيتونة

ياسين الحاج صالح
٩ كانون الأول ٢٠١٦

يتضمن هذا النص تفنيداً لما جاء في ملف جيش الإسلام حول جريمة اختطاف رزان زيتونة وسميرة الخليل ووائل حمادة وناظم حمادي، وعرضاً للقضية والقرائن التي ترجّح مسؤولية قيادة جيش الإسلام عنها.

مجموعة الجمهورية
٩ كانون الأول ٢٠١٥

عامان على خطف رزان زيتونة وسميرة الخليل وناظم حمادي ووائل حمادة. عامان دون معلومات عن مصيرهم، ودون أي جهد جدّي للضغط على المشتبه به الرئيسي، جيش الإسلام، للتعاون وكشف ما لديه من معلومات.

ياسين الحاج صالح
٢٧ تشرين الثاني ٢٠١٥

استعادة لمُشاهدات عن الغوطة الشرقية المُحاصرة في نهاية تشرين الثاني 2013، واقتباسات من سميرة الخليل ورزان زيتونة قبل خطفهنّ مع وائل حمادة وناظم حمادي بعد كتابة المادة بأيام.

ياسين الحاج صالح
٥ آب ٢٠١٥

أكثر من 600 يوم مضت على اختطاف رزان وناظم ووائل وسمير. الجريمة بحقهم وحق ذويهم وأحبابهم مستمرة منذ ذلك الحين. العمل والإصرار على كشف مصيرهم متواصل كذلك، ولن يتوقّف..

ياسين الحاج صالح
٢٢ نيسان ٢٠١٥

عوضاً عن نفي مسؤوليته عن خطف الناشطين الأربعة في دوما، لجأ زهران علوش إلى المزايدة. في النص المزيد من الدلائل التي تجعل منه المشتبه به الرئيسي والوحيد بخطف رزان وناظم وسميرة ووائل.

بيترا ستينن
٢٩ تشرين الثاني ٢٠١٤

نص الكلمة التي ألقتها الكاتبة والإعلامية الهولندية في برلين مساء يوم 27 تشرين الثاني بمناسبة فوز رزان زيتونة وسميرة الخليل ووائل حمادة وناظم حمادي جائزة بترا كيلي لحقوق الإنسان.

جمال خليل صبح
٢٧ تشرين الثاني ٢٠١٤

«مدرسة بحرستا وبدنا دعم لسنة دراسية»، «بلّشنا بمشغل ورح نبيع المنتج ونسوقه ويرجع المبلغ للنساء»، «حالة جريحة وبدنا نطالعها من الغوطة للعلاج»، هذه عينة مما كانت تقوله رزان زيتونة قبل خطفها.

أوس المبارك
١٧ تشرين الأول ٢٠١٤

يعرض هذا المقال جوانب من مأساة الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق والمتعرّضة لحصار شديد من نظام الأسد والميليشيات الشيعية المقاتلة إلى جانبه، أدّى إلى ما أدّى إليه من مجاعة وشلل هائل سياسي واجتماعي وعسكري ونفسي.